منتديات المتعة والإفادة
مرحبا بكم معنا في منتدنا المتعة والافادة
ان منتدنا المتعة و الافادة يوفر لزواره اخر المستجدات في عالم الموضة والحاسوب و الطبخ..........
كما انه يشمل على مواضيع مهمة تفيدكم في حياتكم اليومية والدينية والعملية ادن لا تترددو في تسجيل اسمكم لتستفيدو وتفيدو مرحبا بكم
منتديات المتعة والإفادة

منتديات المتعة والإفادة :دنيا دين أناقة أزياء ثقافة صحة حاسوب شات مناقشات تسلية اغاني افلام مطبخ قصص دراسة سيارات رياضة
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
منتديات المتعة والإفادة :دنيا ودين أناقة و أزياء و ثقافة صحة حاسوب كل جديد في جديد 100x100
اعلانية

المواضيع الأخيرة
» موضوع جميل عن الصداقة ........!
الخميس أبريل 11, 2013 6:35 am من طرف shery adel

» أنآقـــه اللسآنأنآقـــه اللسآنأنآقـــه اللسآنأنآقـــه اللسآأنآقـــه اللسآننأنآقـــه اللسآأنآقـــه اللسآنن
السبت أبريل 06, 2013 3:39 am من طرف shery adel

» إذا تركت فنجان قهوتك وعدت إليه بعد فترة، حتمًا سيبرد تمامًا كالغضب اتركه فترة حتى يهدأ، ثم عاتب الآخرين على ما فعلوه معك
الثلاثاء أبريل 02, 2013 7:22 am من طرف shery adel

» أفضل شيء عند الشباب والبنات...جبت لكم موضوع مرررره رهيب.................................................
الأحد مارس 31, 2013 8:59 am من طرف shery adel

» كل ماسكات التبيض للبشره والجسم
السبت مارس 30, 2013 7:27 am من طرف shery adel

» اسبوع بس وهتحصلي علي معده مشدوده وجسم مثلي
الإثنين مارس 25, 2013 4:13 am من طرف shery adel

» تصحيح الأفكار والعادات والتقاليد الخاطئة المتعلقة بالمرأة
الجمعة مايو 21, 2010 9:17 am من طرف Admin

» حقا..هل تتأثر؟!؟!؟!؟!شاطر
الجمعة مارس 19, 2010 10:46 am من طرف amola

» البحث في الجوجل عام 2080
الجمعة مارس 19, 2010 10:28 am من طرف amola

» تعرفوا تعملوا ايديكم كده
الجمعة مارس 19, 2010 10:24 am من طرف amola

» اغرب بيت عينك هتشوفو فى حياتك
الجمعة مارس 19, 2010 10:15 am من طرف amola

» اغرب خمسين مبنى في العالم
الجمعة مارس 19, 2010 10:06 am من طرف amola

» امشوا حافيين احسن!!!!!!!!!!!!!!!!!أنا حذرتكم
الجمعة مارس 19, 2010 9:51 am من طرف amola

» حيوانات مسجلة خطر:شاطر
الجمعة مارس 19, 2010 9:47 am من طرف amola

» اغبى ابن في العالم شاطر
الجمعة مارس 19, 2010 9:31 am من طرف amola

» الفرق بين فيلم امريكي و مسلسل مصري و فيلم هندي ..ههههههشاطر
الجمعة مارس 19, 2010 9:11 am من طرف amola

» ودي كانت نهاية التفكك الأسري...........
الجمعة مارس 19, 2010 9:02 am من طرف amola

» أحبك جداً..أحبك جداً..أحبك جداً
الثلاثاء مارس 16, 2010 6:16 am من طرف walidwi

» هل الاعتذار عيب؟؟؟
الإثنين مارس 15, 2010 10:58 am من طرف hind

» 9 نصائح تفيدك في عدم السرحان اثناء الصلاة
الإثنين مارس 15, 2010 6:00 am من طرف walidwi

» كلمات تجعلك تبتسم رغم قسوتها
الإثنين مارس 15, 2010 5:50 am من طرف walidwi

» تأخر زواج الفتيات.. حلول مقترحة
الإثنين مارس 15, 2010 4:32 am من طرف walidwi

» دموع السجينات
الأربعاء مارس 10, 2010 7:48 am من طرف amola

» تأخر زواج الفتيات.. الأسباب
الأربعاء مارس 10, 2010 3:47 am من طرف amola

» ||:: 2010 Mazda CX-7 i Sport ::||
الإثنين مارس 08, 2010 11:56 am من طرف sahouma

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث

شاطر | 
 

 مطلقة.. اليك كيف تواجه مشاكل الحياة و الاستقلالية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
bassamat



عدد المساهمات : 108
نقاط : 320
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 13/10/2009

مُساهمةموضوع: مطلقة.. اليك كيف تواجه مشاكل الحياة و الاستقلالية   الأحد أكتوبر 25, 2009 5:37 am

مطلقة.. اليك كيف تواجه مشاكل الحياة و الاستقلالية

موضوع بالغ الحساسية تهرب من مناقشته غالبية المطلقات، بل وتنكرنه ـ أيضاً.. إنه الاحتياج العاطفي والإحساس بالفراغ والحرمان..

تذهب بعض المطلقات بعيداً في إنكار هذا الاحتياج،فتزهو الواحدة منهن بأنها (ارتاحت) من وجوه الرجل في حياتها، ولا تعرف أنها تعطى صورة سيئة عن نفسها، وفي الوقت نفسه فإنها تكلف نفسها الكثير حيث تخفى احتياجها الطبيعي لتواجد الرجل في حياتها مع إظهار عكس ذلك مما يشكل ضغطاً نفسياً لا مبرر له..


وهنا لا ندعو المطلقات إلى إمساك الميكروفونات في الميادين والإعلان عن احتياجهن العاطفي، ولكننا نطالب كل مطلقة ـ من أجل سلامها النفسي ـ أن تتعامل بأمانة مع نفسها وألا تخجل من إحساسها الحقيقي أو تتهم نفسها بالضعف، أما إذا شعرت المطلقة بالرغبة الحقيقية في الاستغناء عن الرجل، فهذا حقها بدون شك، مادام لا يسبب لها ألماً نفسياً وليس ناتجاً عن الخوف أو الشعور بالنقص أو انعدام الثقة بالنفس..

والثابت نفسياً أنه يمكن للمرأة المطلقة أن تعيش حياة متوازنة نفسياً بدون وجود للرجل في حياتها متى اختارت هي ذلك بكامل إرادتها، ومتى نجحت في إشباع عواطفها، سواء بتدعيم علاقتها بأبنائها أو بأسرتها وأصدقائها والانشغال بالحياة الاجتماعية.

وهنا لابد أن نتوقف عند خطأ شائع لدى العديد من المطلقات حيث يشعرن بإحساس ـ لا مبرر له ـ من النقص وبأن الواحدة منهن يجب أن تبذل جهداً نفسياً كبيراً حتى يقبل الناس على صحبتها.
* ولنتأمل ما قالته إحدى المطلقات، ولنشعر بالألم النابض في كلماتها..
قالت: بعد طلاقي أحسست بفراغ ووحدة هائلة.. ولأنني لم أنجب فقد حاولت تعويض نفسي عن ذلك برعاية أبناء إخوتي.. وبمرور الوقت وجدت الجميع يلقون بأعبائهم على دون تقدير لأي جهد أبذله وكأنهم يقولون: إننا نمتعك بوجودنا حتى لا تعيشي وحيدة.. ولم أستطع تقبل ذلك لفترة طويلة.. وما لبثت أن انفجرت فيهم رافضة تصرفاتهم، فاتهمونني بأنني أغار منهم لإنجابهم ولاستقرارهم في حياتهم.. وتألمت لأقصى درجة.. وأخيراً، قاطعت الجميع واقتصرت على تبادل الزيارات معهم في المناسبات والأعياد


* وتختلف تجربتها ـ ظاهرياً ـ مع تجربة مطلقة أخرى قالت بحزن شديد: بعد طلاقي أغلقت بابي دون الناس أجمعين وتفرغت لرعاية أبنائي الثلاثة.. وكانوا صغاراً ـ آنذاك ـ

وكنت أعود من عملي ولا أغادر البيت ولا أتحدث مع أحد ـ سوى أبنائي ـ حتى اليوم الثاني.. وكان معارفي يتندرون قائلين إنه لا يوجد في حياتي سوى أبنائي وعملي وكنت أردد بفخر هذا صحيح.. ومرت السنوات وكبر الأبناء وتركوني وحدي.. وعندما أعاتبهم يقولون لي: إن من حقهم أن يعيشوا مثل أقرانهم ويتساءلون ولماذا لا أفعل مثلهم؟

وأشعر بإحباط شديد حيث كنت أشعر بأن التصاقي بالأبناء يمنحني الإشباع العاطفي..
وأتشاجر معهم.. فتارة يمكثون معي ومرات لا يفعلون.. وأكره إحساسي بالندم للتضحية من أجلهم..



* الحقيقة أن هناك خطأً مشتركاً قد وقعت فيه هؤلاء المطلقات، وهو التعامل مع الآخرين وكأنهن النبع الوحيد في الدنيا المتبقى لهن للإشباع العاطفي، وفي الحالة الأولى تمثل ذلك في أبناء الأسرة، والثانية أبناء المطلقة نفسها.

وهناك مثل معروف نتناساه جميعاً من آن لآخر وهو (لا تضع البيض كله في سلة واحدة)..
فمن الخطأ أن نختزل شعورنا بالأمان العاطفي في علاقة واحدة.. فإننا بذلك نرتكب عدة أخطاء منها: أننا نضيق على أنفسنا الخناق بدون مبرر، وأيضاً أننا على هذا الأساس نتوقع الكثير جداً من طرف العلاقة، وبذا نرهقه ونتسبب في فشل العلاقة أيضاً، فضلاً عن أننا نضغط على أنفسنا كثيراً جداً لإنجاح هذه العلاقة التي لن تستمر إلا على حسابنا..


والحل يمكن ببساطة في توزيع الاهتمامات الإنسانية.. ما بين الأبناء.. وصديقات العمل.. والقريبات.. فضلاً عن الكف عن التصرف وكأن المطلقة يجب عليها أن تفعل الكثير ليتقبل الآخرون صحبتها سواء بالإغداق العاطفي أو المادي، وأيضاً عدم إرهاق الأبناء ومطالبتهم بترك حياتهم الخاصة، فإنهم وإن فعلوا ذلك لبعض الوقت فلن يشعروا بالراحة لصحبة الأمن ذلك أن الإنسان عندما يفعل شيئاً وهو مضطر لذلك فإنما يغلب عليه الإحساس بالضيق والرغبة في الانتهاء قدر الاستطاعة، بعكس إحساسه عندما يفعل شيئاً برغبته الخالصة فإن يستمتع به ويتمنى إطالته، لذا فإن المطلقة الذكية هي التي تجعل أبناءها ينطلقون مع أصحابهم كما يرغبون ـ بالطبع في الحدود المعقولة ـ ثم يعودون إليها ويحكون لها عما فعلوه لتصطاد أكثر من عصفور في آن واحد، وأولهم قضاء وقت طيب مع الأبناء، واستعادة الإحساس بالشباب من خلالهم.

وثانيهما، أن تعرف تصرفاتهم وتفهم أخلاق أقرانهم للتدخل ـ بذكاء ـ في الوقت المناسب.. وثالثاً وليس آخراً.. أن تجعل أبناءها يحبون صحبتها ولا يحسون بأن ذلك عبء نفسي عليهم.. ويجب ـأيضاً ـ أن تحكي لهم ـ أيضاً ـ ما قابلها سواء في العمل أو مع الصديقات لتزداد العلاقة الإنسانية بينهم عمقاً ولتحس بالدفء العاطفي الذي لا غنى لأي إنسان عنه..

ويمكن أيضاً للمطلقة ـ التي لم تنجب ـ أن تفعل ذلك من آن لآخر مع أبناء إخوتها أو أبناء صديقاتها
لتشيع المرح في حياتها.. ولتضيف لنفسها مصدراً آخر من مصادر الإشباع العاطفي..



* وهناك بعض المطلقات التي تتجه بكامل طاقتها النفسية والعاطفية إلى عملها، فتتفانى فيه بدرجة هائلة، وهذا شيء جميل لأنه يمتص هذه الطاقة ولكن بشرط الحذر الواعي من التمادي في ذلك وفي جعل العمل بديلاً للتواصل الإنساني مع الناس وفي تحويله إلى المصدر الوحيد للإحساس بالذات، وهنا مكمن الخطر، إذ يحدث من آن لآخر في أي عمل، أي مشكلة أو سوء تقدير للجهد المبذول، أو التعرض لوشاية كاذبة أو لظلم ما.. فنجد المطلقة وقد انهارت تماماً لأنها قد اعتمدت في وجودها الإنساني على العمل فقط..


ولذا يجب التنبه إلى عدم الوقوع في هذه المصيدة الشائعة، والحقيقة أن المطلقة التي تبالغ بصورة فائقة في الاهتمام بعملها تسيء إلى صورتها كأنثى وكأنها ترسل رسالة للآخرين مفادها:هذا ما تبقى لي في الحياة، أو هذا ما أصلح له فقطن أو هذا هو الشيء الوحيد الذي لا أخاف منه لأنه لن يخذلني أو يتركني.. ولا تدري أنها تعلن نقاط ضعفها للجميع، وهناك من الرجال مَن يتربص لأمثال هذه المطلقة ويستطيع ببعض الحيل الاستيلاء على مشاعرها المخبأة بعناية تحت ستار العمل وقد يعبث بها ويزيد أوجاعها ..وما كان أغناها في ذلك لو اتبعت الوصية الدينية الرائعة.. وهي الالتزام بالوسط في كل شيء في حياتنا.. فلا تفريط ولا إفراط..
ولا أحد ينكر الاحتياج الإنساني بشكل عام لتواجد الآخرين في حياتنا.. وأن الإنسان كما قيل حيوان اجتماعي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مطلقة.. اليك كيف تواجه مشاكل الحياة و الاستقلالية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات المتعة والإفادة :: عالم الحياه الزوجية :: قسم المطلقات والأرامل والعوانس-
انتقل الى: